يبدو أنكِِ موجودة في <country>

الذهاب إلى موقع سوق تينا للحصول على معلومات محلية.

اللغة
EN | FR | AR |

الأسئلة المتكررة

فيما يلي بعض الأسئلة الأكثر شيوعاً حول تسرب البول.
الأعراض التي أعاني منها مختلفة عما قرأت عنه على موقع تينا ليدي (TENA Lady)، فماذا أفعل؟

لقد عرضنا الأنواع الأكثر شيوعاً لضعف المثانة/ السلس على موقع تينا ليدي (TENA Lady)، لذلك ربما لم نتحدث عن الأعراض المحددة التي تعانين منها. أفضل شيء يجب فعله هو التحدث مع طبيبك، الذي سيكون قادراً على تقديم الإرشادات فيما يخص حالتك. للحصول على نصائح، بادري بزيارة صفحتنا حول عما أسأل الطبيب.

اعتقدتُ أن المثانة الضعيفة تؤثر فقط على كبار السن؟

إن ضعف المثانة شائع جداً. في الواقع، فإن واحدة من كل ثلاث سيدات فوق سن 35 تعاني من تسرب البول اللاإرادي. من العوامل التي تساهم في ذلك؛ الحمل، والولادة، وانقطاع الطمث، كما يمكن أيضاً أن يلعب النظام الغذائي ونمط الحياة دوراً في ذلك. يمكنك قراءة المزيد عن أنواع السلس وأسبابه في قسم حول السلس.

إذن، ما الذي يمكنني فعله حيال ضعف المثانة الذي أعاني منه؟

هناك الكثير من أنواع تسرب البول وأسبابه، لذا فإن التحدث مع الطبيب لمعرفة السبب وراء ضعف المثانة هو فكرة جيدة. كما نوصي بممارسة تمارين قاع الحوض، التي تُعرف أيضاً باسم تمارين كيجل، وهي طريقة فعالة حقاً لمعظم النساء لمنع التسرب، والحدّ منه، وحتى التخلص منه. السر هو في تدريب عضلات قاع الحوض يومياً بقدر المستطاع. للحصول على نصائح حول هذه التمارين، بادري بزيارة صفحتنا حول تقوية عضلات قاع الحوض. تذكري أن تتحلّي بالصبر أثناء ممارسة تمارين عضلات قاع الحوض، فعادةً ما يستغرق ذلك حوالي 3 أشهر لملاحظة أي تغييرات. في غضون ذلك، تستطيع منتجات تينا ليدي (TENA Lady) أن توفر لكِ حماية سرية ضد التسرب والرائحة. .

هل حقاً تساعد تمارين كيجل أو تمارين قاع الحوض على تحسين ضعف المثانة؟

يختلف كل شخص عن الآخر، ولكن إذا قمتِ بممارسة تمارين قاع الحوض يومياً، فينبغي عادةً أن تلاحظي تحسناً طفيفاً بعد ثلاثة أشهر. أما إذا كنتِ لا ترين أي تحسن، أو كنتِ غير متأكدة مما تفعلينه، فيُرجى التحدث إلى طبيبك أو اختصاصي العلاج الطبيعي. للحصول على نصائح حول التمارين، بادري بزيارة صفحتنا حول تقوية عضلات قاع الحوض.

هل يساعد التقليل من شرب السوائل على الحدّ من التسرب؟

لا. إن شرب القليل من السوائل سيجعل البول أكثر تركيزاً مما يؤدي بدوره إلى تهيج المثانة، وبالتالي يسبب التبول بشكلٍ أكثر تكراراً. اشربي كما هو معتاد، ولكن يجب التفكير فيما تشربينه. فالكافيين مثلا يسبب تهيج المثانة، ويمكن أن يؤدي إلى الشعور بالإلحاح والحاجة إلى الذهاب إلى المرحاض أكثر من مرة. لذا استمتعي بشرب السوائل باعتدال، ومن الأمور التي يمكن أن تساعد أيضاً في ذلك هو تجنب الإفراط في شرب السوائل قبل الذهاب إلى الفراش. اقرئي المزيد على صفحتنا حول خيارات نمط الحياة الصحي عند التعايش مع السلس.

إنني قلقة بشأن السفر، ماذا لو لم أجد مرحاضاً؟

لا ينبغي أن يمنعك ضعف المثانة من الاستمتاع بما تحبينه في الحياة. أفضل نصيحة هي أن يكون لديك خطة. ابدئي بإيجاد الفوطة المناسبة من تينا ليدي (TENA Lady) لمساعدتك على الشعور بالأمان، والجفاف، والانتعاش بغض النظر عن المكان الذي تذهبين إليه، واحتفظي ببعض منها في حقيبة السفر المحمولة أو حقيبة اليد. إلى جانب ذلك، فإن تدريب عضلات قاع الحوض هو أيضاً طريقة رائعة للمساعدة في تقليل التسرب. اقرئي المزيد على صفحة المناسبات والسلس.

هل سيحدث التسرب أثناء العلاقة الحميمية؟

هناك بعض الأشياء التي يمكنكِ القيام بها للمساعدة في منحك بعض من راحة البال أثناء العلاقة الحميمية؛ تجنبي المشروبات مثل المشروبات الغازية، والكحول، والقهوة، وقومي بإفراغ المثانة قبل العلاقة الحميمية. كما أن تمارين عضلات قاع الحوض هي أيضاً طريقة رائعة لتقوية المثانة وتقليل التسرب. من فوائد هذه التمارين أيضاً زيادة المتعة، لذا احرصي على ممارستها. اقرئي المزيد على صفحتنا حول كيفية التعامل مع ضعف المثانة والعلاقة الحميمية.

هل يمكننا الرجوع خطوة إلى الوراء لنعرف، كيف تعمل المثانة؟

عندما تأكلين أو تشربين، يمتص الجسم السوائل. ثم تقوم الكلى بتصفية الفضلات وتُكوّن البول الذي يرسل إلى المثانة في تقطر مستمر. بمجرد امتلاء المثانة، فإنها ترسل إشارة إلى المخ بالحاجة للذهاب إلى المرحاض. عند التواجد في المرحاض والرغبة في إفراغ المثانة، يقوم المخ بإبلاغ المثانة لكي تتقلص وعضلات قاع الحوض لكي ترتخي وتسمح بإخراج البول. على الرغم من أن كل شخص مختلف عن الآخر، ولكن في المتوسط​​، يحتاج معظم الناس إلى التبول من 4 إلى 7 مرات خلال النهار، وأحياناً مرة واحدة خلال الليل. يمكنكِ قراءة المزيد في قسم السلس.

ما نوع منتج تينا الذي ينبغي عليّ استخدامه؟

لدينا الكثير من المنتجات الرائعة كلها مُصمّمة للحفاظ على الشعور بالأمان، والجفاف، والثقة طوال اليوم. بدءاً من الفوط اليومية المُصمّمة للتسرب الطفيف وصولاً إلى منتجات على شكل اللباس الداخلي المعتاد والتي توفر الحماية الآمنة والسرية، اعثري على المنتج الذي يناسب احتياجاتك على أفضل وجه في قسم منتجاتنا.

لماذا تينا ليدي (TENA Lady)، ألا يمكنني استخدام الفوط الصحية وحسب؟

على الرغم من أنها قد تبدو متشابهة، إلا أن منتجات تينا ليدي (TENA Lady) مُصمّمة خصيصاً لامتصاص البول سريعاً، الذي يكون أقل تركيزاً ويخرج بكميات أكبر من إفرازات الحيض. كما أنها مُصمّمة أيضاً للحماية من الرائحة الناتجة عن تحلّل البكتيريا في البول. .

هل منتجات تينا آمنة للاستخدام؟

نعم. لا تمنحكِ منتجات تينا ليدي (TENA Lady) الحماية ضد التسرب والرائحة فحسب، بل إنها أيضاً تمتص السوائل بسرعة وتبقى جافة، مما يجعل البشرة جافة، ومنتعشة، وصحية. نحن دائماً نوظّف اختصاصيين متفانين، يتمتعون بسنوات من الخبرة في مجال صحة البشرة وعلم السموم، من أجل اختيار جميع المواد الخام بعناية، وتقييمها، واعتمادها. كما نعتمد على خبرات الجامعات والمنظمات، ونعمل عن كثب مع موردينا لضمان أعلى معايير الجودة في جميع المواد والمنتجات لدينا. إذا كان لديكِ أية أسئلة أخرى، رجاءً لا تترددي في الاتصال بنا.

كيف أتخلص من فوط تينا ليدي (TENA Lady pad)؟

يُرجى التخلص من فوط تينا في سلة المهملات أو، إذا أمكن، وحدة التخلص من الفوط الصحية. فكري في البيئة ولا تضعيها في المرحاض. في معظم منتجات تينا ليدي (TENA Lady)، يمكنكِ استخدام الغلاف البلاستيكي للفوطة الجديدة للتخلص من الفوطة القديمة.